الرئيسية / أبرز أخبار لبنان / ماكرون يتعهد بالقضاء على المجموعات التابعة لتنظيم القاعدة

ماكرون يتعهد بالقضاء على المجموعات التابعة لتنظيم القاعدة

تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، “بتعزيز التحرك” في محاولة للقضاء على المجموعات التابعة لتنظيم القاعدة ، داعيا إلى تعزيز مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل وإعادة فرض سلطة الدولة.

تصريحات ماكرون جاءت في كلمة له عبر تقنية الفيديو، أمام قمة مجموعة دول الساحل الخمس المنعقدة في العاصمة التشادية أنجمينا، التي انطلقت أمس الإثنين وتستمر يومين.

ووعد الرئيس الفرنسي “بتعزيز التحرك” في محاولة للقضاء على المجموعات التابعة لتنظيم القاعدة مثل “نصرة الإسلام والمسلمين” و”كتيبة تحرير ماسينا”.

وتبحث قمة مجموعة دول الساحل الخمس؛ وهي تشاد وموريتانيا والنيجر ومالي وبوركينا فاسو، مستقبل حملة مكافحة الجماعات الإرهابية في المنطقة.

وفي كلمته الافتتاحية للقمة، قال الرئيس التشادي إدريس ديبي إتنو إن منطقة الساحل تكافح “الفقر الذي يوفر أرضا خصبة للإرهاب”.

وتنعقد القمة بعد عام من تعزيز فرنسا انتشارها في منطقة الساحل، في إطار سعيها لاستعادة الزخم في المعركة التي طال أمدها، أمام حركات إرهابية ما زالت تسيطر على مساحات شاسعة من الأراضي، وتشن هجمات بلا رحمة.

ورغم ذلك، تؤكد فرنسا أنها أضعفت تنظيم “داعش” وقتلت عددا من قادته في المغرب الإسلامي، في وقت شهد فيه 2020 تراجعا في عدد الهجمات على الثكنات العسكرية.