الرئيسية / أبرز أخبار طرابلس / بلديات / يمق التقى وفدين من بوزار ونادي طرابلس الرياضي

يمق التقى وفدين من بوزار ونادي طرابلس الرياضي

استقبل رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق في مكتبه في القصر البلدي، وفدا من “جمعية بوزار”، ضم: رئيسها الدكتور طلال خواجة، نائبه المهندس غسان عطية، الفنان عمران ياسين، اسامة ذوق والمهندسة اليسار خضر، في حضور عضوي المجلس البلدي الدكتور باسم بخاش والمهندس نور الايوبي.

خواجة
بداية، قدم خواجة شرحا عن “الواقع المتدهور لمنطقة بوزار في القبة ووضع الجدار والنصب”، داعيا الى “ضرورة اعادة الاهتمام بالمنطقة، خصوصا أن للبلدية دورا كبيرا في هذا المشروع الفريد منذ البداية”، وقال: “ان مشروع المركز الثقافي الانمائي داخل حرم كلية العلوم القديمة، شكل الخلفية التي انطلقت على اساسها جميع الورش الفنية والتجميلية والانمائية داخل الكلية وخارجها، علما ان البلدية ممثلة داخل اللجنة التي صاغت المشروع الذي تعثر بسبب توالي الاحدث المؤسفة في المنطقة والمدينة وفي لبنان المنهار عموما”.

يمق
من جهته، اكد يمق “أهمية الشراكة والعلاقة القوية بين البلدية والجمعية”، واعدا بـ”العمل على تنظيف الجدار والسقيفة الزجاجية وحديقة النصب الصغيرة وبعض الاعمال المشابهة”، مبديا أسفه “لسرقة بعض تجهيزات ومواد النصب والجدار”، مشيرا الى “تكاثر السرقات في الاملاك العامة والخاصة، على امل ان يتم اصلاح ما يمكن ضمن الامكانيات المتاحة”، شارحا “المعاناة التي تمر بها البلدية، خصوصا في الجانب المالي، والقيود التي رافقت إجراءات الوقاية الإدارية والمجتمعية للحد من انتشار فيروس كورونا”.

ثم تطرق خواجة الى “موضوع الهيئة المدنية لحماية طرابلس والشمال التي اطلقتها بوزار بالتعاون مع نقابات المهن الحرة وبلدية طرابلس وبعض الفاعليات الناشطة في المجتمع المدني في بداية الانتفاضة، والتي توقفت نتيجة الاقفال العام وجائحة كورونا”.

واكد المجتمعون “ضرورة اعادة تفعيل هذه الهيئة التي تحتاجها المدينة والشمال عموما، خصوصا في هذه الظروف القاسية التي تنذر باقصى المضاعفات في المدينة”.

نادي طرابلس لكرة القدم
الى ذلك، إستقبل يمق وفدا من إدارة “نادي طرابلس الرياضي لكرة القدم”، ضم رئيسه سليم ميقاتي والنقيب غسان يكن وظافر كبارة.

وعرض الوفد لواقع النادي “بعد تشكيل الهيئة الادارية الجديدة والنتائج التي حققها الفريق في دوري الدرجة الأولى”.

واكد يمق حرصه على “دعم الرياضة بكل انواعها وتطويرها، من كرة قدم وسلة وطائرة والالعاب القتالية وغيرها من الرياضات التي تنمي المواهب وتحفظ الروح والجسد وتبعد الشباب عن الموبقات”، وقال: “نحن كبلدية نهتم بالشباب والرياضة منذ سنوات عندما كنت رئيسا للجنة الشباب والرياضة في المجلس البلدي، واليوم نعمل على دعم الرياضة والرياضيين حسب الإمكانيات المتاحة، في ظل القيود الإدارية واجراءات كورونا، ونادي طرابلس رفع اسم المدينة ولا يزال، وعلى الجميع دعمه والوقوف الى جانبه”.

 جهاز الطوارئ والإغاثة  

- Emergency And Relief Corps

06 433 833

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com